عالم الفن

الكويتى فورتكس: "عملنا كل اللى فى أيدينا فى أوبريت راجعين لمساندة فلسطين"

طرح أوبريت راجعين، لدعم القضية الفلسطينية، بمشاركة 25 فنانًا من الوطن العربى، وحقق نجاحًا كبيرًا فور طرحه على موقع الفيديوهات يوتيوب، ومنصات الموسيقي المختلفة.

وقال الفنان الكويتى عبد العزيز الرندى “فورتكس”، في تصريح خاص لـ”الهضبة اليوم”: “البداية تواصل معايا المخرج الليبى أحمد كويفية وبلغنى عن الأوبريت وبعد كده كلمنى مروان موسى وعفروتو عن فكرة المشروع والهدف منها وأنا بشكل تلقائى وافقت على الفور لأنه يساعد القضية الفسلطينية نوصل صوتهم، وبعد ما سجلت المقطع الخاص بيا في الأوبريت اتواصلت مع المخرج الكويتى حمد الويباري وصورت في الكويت وكان نفسى أسافر على الأردن أصور معاهم بس كنا بنحارب الوقت عشان ينزل الأوبريت في أسرع وقت لمساندة أخواتنا في فلسطين وحاولنا نعمل كل اللى في أيدينا وحاولنا في الاستوديو أن الخلفية والإضاءة تكون موحده بالظبط كأننا بنصور في الأردن معاهم وظهرت كل حاجة منسجمه مع بعض وكأننا كلنا فى مكان واحد”.

ويعد الأوبريت أول تجربة غنائية شبابية تجمع خيرة نجوم عالم الراب في العالم العربي من دول مختلفة، هي: مصر والأردن وتونس والمغرب وليبيا والسعودية واليمن والكويت والسودان وفلسطين، وظهر للنور بشكل فيديو كليب مصور.

وشارك جميع الفنانين في العمل بشكل تطوعي بدون مقابل، في حين تعود جميع عائدات الأغنية لصالح المساعدات لأطفال غزة، وتعد الأغنية أول أوبريت شبابي يجمع 25 فنانا عربى على غرار أوبريت الحلم العربي.

وتم تصوير الفيديو كليب معظمه في الأردن وتم تصوير باقي المشاركين عن بعد كل في بلده، وذلك تحت إدارة المخرج الفلسطيني عمر رمال والمخرج الليبي أحمد كويفية والمنتج ناصر بشير، و توزيع ناصر بشير و مروان موسى و عمر شومالى وخرج الأوبريت للنور بمساهمة كل من عمر حميدات وحياة أبو سمرة وفرح حوراني وريم كنج وهبة أبوحيدر.

زر الذهاب إلى الأعلى