حوادث

إحالة متهم بقتل سائق توكتوك لسرقته أمام المقابر غربي الإسكندرية للمفتي

<قم بإعادة صياغة المقال التالي ولا تحذف أوسمة HTML>

قررت محكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة المستشار شوقى إبراهيم الزقم، إحالة “ر.ع.ر”، عامل، إلى مفتي الجمهورية للحصول على الرأي الشرعي في إعدامه. وتم تحديد جلسة المحاكمة القادمة للنطق بالحكم، في قضية قتل “ا.م.ح”، سائق توكتوك، أمام مقابر “أم كبيبة”، بسبب محاولته سرقته. وتم تسجيل القضية برقم 6382 لسنة 2823 من جنايات مينا البصل.

بحسب التحقيقات، تلقى مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسكندرية إخطارًا من قسم شرطة مينا البصل يفيد بوقوع هجوم على شخص بهدف السرقة أمام مقابر “أم كبيبة” في دائرة القسم.

وكشفت التحقيقات، التي تم دعمها بتحريات الشرطة وتسجيلات كاميرات المراقبة في المنطقة وشهادات الشهود، أن المتهم قد ألقى القبض على المجني عليه بعد أن قام بطعنه باستخدام سكين “قرن غزال”، حاول الفرار بعد ذلك لكن المجني عليه قاومه. وقد تمكن المجني عليه من الاستغاثة بأحد حراسة المقابر الذي تمكن من القبض على المتهم وتسليمه إلى الشرطة.

بعد ضبط المتهم واقتياده إلى قسم الشرطة ومواجهته، اعترف بأنه استدرج المجني عليه إلى المقابر لسرقته، وتم تحرير محضر إداري وتقديمه للنيابة العامة التي قررت حبسه احتياطيًا للتحقيقات.

فيما أظهر تقرير التشريح للمجني عليه إصابته بجروح حديثة وخطيرة، تضمنت جروحًا طعنية نافذة، تسببت في وفاته بسبب قطعة طعنت القلب والكبد.

تمت إحالة المتهم إلى محكمة جنايات الإسكندرية، وتأتي قرارات المحكمة بعد انتظار طويل للنطق بالحكم، ويتكون القضاء من المستشارين: علاء الدين عبد المنعم الشنديدي، ومحمد هيثم عزت مزيد، وسامح فؤاد سعد، بالإضافة إلى سكرتير الدائرة القضائية، أحمد عبد الوهاب.

زر الذهاب إلى الأعلى